تجمع أصحاب المولدات في البقاعين الاوسط والغربي زار محافظ البقاع: تقنين الكهرباء ٢٢ ساعة

mounet
Like & Share

زار وفد من تجمع أصحاب المولدات في البقاعين الأوسط والغربي برئاسة أحمد سلوم، محافظ البقاع القاضي كمال ابو جوده في مكتبه في سرايا زحلة وقدموا له كتابا تضمن سلسلة من المطالب عارضين الشكاوى التي تواجه هذا القطاع. 

وأشار الوفد الى “ان هذه الزيارة تأتي في إطار مشاركة محافظ البقاع للتحديات والهموم التي تواجه هذا القطاع”، شارحا المأساة اليومية التي يعيشونها والتي يشكون منها على مثال آلاف البقاعيين. 

وعرض التجمع مشكلة تقنين الكهرباء التي وصلت الى حدود 22 ساعة، الأمر الذي يفرض التغذية بهذا الحجم وإلا العتمة او التقنين على التقنين. 

وأثنى الوفد على جهود محافظ البقاع ومتابعته لملف احتكار المحروقات وسعيه في سبيل تأمين المحروقات الى البقاعيين والتخلص من الاحتكار وطوابير الذل على محطات الوقود”. 

كما طالب الوفد “بتوفير مادة المازوت الى المولدات عبر التواصل مع شركات المحروقات، سيما أن السعر الرسمي لا يطبق إلا على الأوراق واليوم نحن نتكبد بما يزيد عن 20 ألف ليرة عن التسعيرة الرسمية بعد أن تجاوزت سعر التنكة الواحدة 55 الف ليرة ولا نجدها وفي أكثر الأحيان ندفع ما يزيد عن هذا السعر. نحن نريد شراء مادة المازوت على السعر الرسمي الذي لا يصل الى البقاع على عكس مناطق أخرى في لبنان، وهذا إجحاف كبير في حقنا وفي حق كل البقاعيين”. 

وطالب الوفد ب”التواصل مع المعنيين لتأمين التغذية الكهربائية العادلة بعد ان لوحظت فروقات كبيرة في التغذية من قبل مؤسسة كهرباء لبنان وبين القرى التي تتغذى منها شركة كهرباء لبنان وذلك لصالح قرى أمتياز زحلة”. 

واستمع محافظ البقاع الى هموم وشجون الوفد، واشار الى انه سيحيل “المطالب الى وزارة الطاقة والمياه” وقال انه “وضع ويضع مساعدته واهتمامه من ضمن الأطر القانونية في سبيل مصلحة اهالي البقاع”. 
وبعد انتهاء الاجتماع، نفذ التجمع وقفة سلمية رمزية امام مبنى سرايا زحلة تأكيدا على المطالب المحقة خدمة لاهل البقاع والبقاعيين. 

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

Leave a Comment