الامين العام للمدارس الكاثوليكية خلال عشاء تكريمي في زحلة: مسؤوليتي الحفاظ على كل مدرسة كاثوليكية أينما وجدت

mounet
Like & Share

أكد الأمين العام للمدارس الكاثوليكية الأب يوسف نصر انه تسلم المسؤولية “في أصعب الظروف، والهدف الأساسي هو خدمة التربية والتعليم، ومسؤوليته الحفاظ على كل مدرسة كاثوليكية اينما وجدت”.

كلام الأب نصر جاء خلال مأدبة عشاء اقامه على شرفه رجل الأعمال موسى ابراهيم رياشي، بإسم عائلة رياشي وأهالي حوش الأمراء والتويتي، في زحلة، شارك فيها رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش، رئيس دار الصداقة الأب طلال تعلب، الأب ايلي صادر، مختار حوش الأمراء جوزف مزرعاني، مختار التويتي جورج رياشي، الفنانان كابي حويك وشادي مارون، والدة الأب نصر وأشقاؤه، عائلة رياشي واهالي حوش الأمراء.

كلير رياشي
وألقت كلير رياشي كلمة العائلة، فشكرت للأب نصر خدمته في رعية مار يوسف حوش الأمراء والمحبة التي زرعها في قلوب الجميع وقالت: “عرفت كيف تستثمر الوزنات الكثيرة التي حباك الله اياها في خدمة الجميع. سوف يفتقدك مسنو الرعية الذين اعتبروك احد افراد عائلاتهم، وأطفالها الذين حضنتهم بمحبة وشبيبتها الذين كنت لهم خير أخ ومرشد وكل عائلات الرعية التي سهرت على سلامتها ونموها الروحي”.

وقالت: “إذا كانت هذه ارادة الله، نقول لك، انطلق فالمستقبل أمامك والمسؤوليات الجسام وجدت لأمثالك، وانتخابك امينا عاما للمدراس الكاثوليكية ما هو الا نتيجة عادلة وتتويج لجهودك وتعبك في نيل الدكتوراه في ادارة المدارس وكنت الشخص المناسب في المكان المناسب وخير خلف لخير سلف. ولن يكون وقع خسارتك كبيرا علينا، أحر امنياتنا للمسؤولين أن يبقى لك حضور بيننا وأن تبقى عينك ساهرة علينا وأن يبقى طيفك يجول في أرجاء الرعية والمدرسة لاننا في هذا الزمن بالذات بحاجة لأمثالك”.

نصر
وكانت كلمة للأب نصر شكر فيها محبة الجميع وقال: “أشكر عائلة رياشي على هذه المبادرة الكريمة، واخص بالشكر السيد موسى على هذه المبادرة الطيبة الكريمة، واشكر لك سيادة المطران عصام يوحنا درويش وجودك بيننا، فأنا شخصيا تعلمت منك الكثير خلال هاتين السنتين، تعلمت الدقة والمتابعة والملاحقة لكل عمل، تعلمت كيف استفيد من وجودك في كل مكان حتى ولو كانت مناسبة عائلية لتخلق مشروع عمل وافكار جديدة. انت رجل خلاق سيدنا، انت رجل بناء ومنتج، شكرا لله عليك وزحلة تشكر حضورك. ربما زحلة لم تعرف ان تستفيد منك كما يجب مع انك كنت كريما وسخيا ومعطاء ومحبا وانجازاتك هي اكبر دليل واكبر شهادة على ذلك. نحن نفتخر بك سيدنا. اود ان اشكر المختارين جوزف مزرعاني الذي يمثل حوش ألأمراء، والمختار جورج رياشي الذي يمثل التويتي وآل رياشي الكرام”.

أضاف: “اخص بالشكر والدتي والأخوات والإخوة، واقول ان كل ما ترونه في هو بفضل الذي رباني وتعب علي وضحى بالكثير ليؤمن لنا المستقبل الزاهر. نحن عائلة فقيرة، والدي كان جنديا في الجيش، ونحن سبعة اخوة. الوالدة والوالد رحمه الله تعبا وناضلا لنصل الى اهم المستويات واعلى المراتب. هذا التكريم اهديه الى الوالدة واشكرها على كل تعبها وجهدها”.

وعن المسؤولية الجديدة قال: “مسؤولية الأمانة العامة للمدارس الكاثوليكية في لبنان، استلمها في أصعب الظروف، ولا أحسد عليها، اذ ينتظرني الكثير من المشاكل والتحديات. الأهداف واضحة، خدمة التربية والتعليم في لبنان هو هدفنا الأساسي، يجب ان نمنح اولادنا افضل تعليم وتربيتهم افضل تربية، وهذا هو هدف مدارسنا الكاثوليكية خصوصا، لذلك مسؤوليتي ان احافظ على كل مدرسة كاثوليكية اينما وجدت وبخاصة في الأطراف، هذه المدارس عليها مسؤولية كبيرة جدا، فهي تثبت وجودنا اينما وجدت ومسؤوليتنا ان نحافظ عليها. مدارسنا الكاثوليكية عددها اليوم 350 مدرسة منتشرة على كل الأراضي اللبنانية تعلم 200 الف طالب لبناني اي ما نسبته 20 في المئة من مجموع طلاب لبنان، لذلك المسؤولية كبيرة خاصة في ظل التحديات والظروف الصعبة. ومن الأفكار التي احلم بها ان نخلق صندوقا مشتركا لدعم التعليم ودعم الطلاب الذين لا يستطيع اهلهم دفع الأقساط، هذا حلم آمل ان يتحول الى واقع ، علينا ان نفتش عن مصادر تمويل لهذا الصندوق ونمد يدنا الى الجميع في الداخل والخارج”.

درويش
من ناحيته هنأ المطران درويش الأب نصر مؤكدا ثقته وثقة الحاضرين به للقيام بمسؤولياته على اكمل وجه، وقال: “يكفي حوش الأمراء فخرا بأنها أعطت مطرانين وأمينا عاما للمدارس الكاثوليكية”.

وقدم موسى رياشي ايقونة السيدة العذراء الى الأب نصر عربون محبة وتقدير وفي الختام قطع قالب حلوى للمناسبة وتمنى الجميع للأب نصر التوفيق في مهمته الجديدة.

الثلاثاء 15 حزيران 2021 الوكالة الوطنية للاعلام

Leave a Comment