مؤتمر الإنتشار الزحلي يثبت أن زحلة مدينة لا تغيب عنها الشمس وزغيب: بالتضامن نخفف الضيق

mounet
Like & Share

استأنف “مؤتمر الإنتشار الزحلي الثاني” أعماله اليوم، بمشاركة تناهز نحو 100 مشارك من مختلف أنحاء العالم إجتمعوا “حول زحلة ومن أجلها”.
بدأ المؤتمر الذي أثبت مرة جديدة “أن زحلة مدينة لا تغيب عنها الشمس”، بجمع التحية بين “صباح الخير ومساء الخير”… و”من غير زحلة يمكنه أن يفعل ذلك” كما قال رئيس جامعة الإنتشار الزحلي أمين عيسى، الذي إفتتح اللقاء بعرض لبرنامج المؤتمر الممتد يومين، على أن تطلق في اليوم الثاني منصة التوظيف عن بعد.
وقد نوه عيسى بروح التضامن الزحلي المترجمة خصوصا خلال الأزمة الأخيرة التي مرت على لبنان، “حيث شعر الزحليون بوجود الإغتراب، ولو من دون صوت ولا صورة، وكان هناك تضامنا لافتا من قبل الإغتراب، من دون ضجيج وهذا من شيم الزحليين”.
جلسة الإفتتاح تضمنت جولة على أبرز نشاطات الإنتشار الزحلي وأندية زحلة في العالم ومساهماتها في الوقوف الى جانب الزحليين، سواء من خلال مساعدات عينية مباشرة، أو من خلال التخطيط لمشاريع مستدامة، وقد إستعرضها كل من رؤساء أندية زحلة المشاركين، الى جانب رئيس إتحاد أندية شمال أميركا. كما عدد رئيس بلدية زحلة – معلقة وتعنايل أسعد زغيب في كلمته إسهامات المنتشرين كما الخيرين المقيمين في العديد من المبادرات التي ساهمت بالحفاظ على كرامة زحلة واهلها.
وتحدث زغيب عن وضع إقتصادي لا مثيل له في العالم، وإنما بتعاضد أهالي زحلة المنتشرين والمقيمين نحاول أن نخفف الضيق على المقيمين.
ولفت زغيب الى أنه من أسباب الهجرة التاريخية في لبنان هو الوضع الإقتصادي للبلد، وهي بالتالي تتراجع عندما يكون الوضع الإقتصادي جيدا. ومهد لمنصة الإستخدام عن بعد التي ستطلق اليوم. وقد طلب زغيب من كل الأندية أن تأخذ هذا الموضوع بعين الإعتبار، وتقدم الإقتراحات لمساعدة شباب زحلة وخلق فرص عمل لهم، في أي مكان بالعالم، شرط ان يؤدوها من مدينتهم. وشدد أيضا خلال النقاشات التي دارت بين المشاركين في المؤتمر، على اننا لا نريد أن تعطونا السمك، وإنما أن تعينونا في تصيده.
وفي حين لفت زغيب الى التمسك بإعادة تنظيم المخيم الصيفي ولو إفتراضيا، من خلال تعاون مع فريق بات متخصصا في هذا المجال، دعا الأهل الى تسجيل أولادهم في الموسم الثاني من رحلة ع زحلة، فقد أخذ المهندس حبيب الدبس المشاركين في المؤتمر الى رحلة على أبرز معالم زحلة وبيوتها التراثية.
إكتشف الدبس خلال إعداده دراسة حول التنظيم الحضري لمدينة زحلة لمصلحة بلديتها” مدينة فريدة ، تملك إمكانيات تطور كبيرة، مع الحفاظ على خصوصيتها المتمثلة بالبيوت القديمة، والتي أضاء الدبس على عدد كبير منها، متحدثا عن فرص كبيرة لإستثمار في “جوهرة زحلة” هذه وخصوصا بخلق حيوية سياحية في المدينة.
هذا المخطط سيبدأ تنفيذه فور موافقة المجلس الأعلى للتنظيم المدني عليه، كما أوضح رئيس البلدية قائلا “أنتم تريدون مدينة على مستوى تقدم المدن التي تعيشون فيها، ونحن سنحقق لكم هذا الأمر”.

المصدر: بلدية زحلة

Leave a Comment