USAID يطلق مشروع معالجة مياه الصرف الصناعي بالشراكة مع جمعية الصناعيين

mounet
Like & Share

أطلق برنامج دعم المجتمع المحلي (CSP) الذي تموله الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID)، وبالشراكة مع جمعية الصناعيين اللبنانيين، مشروع “معالجة مياه الصرف الصناعي” خلال احتفال إلكتروني بحيث أعلن عن “دعم قدره 150 ألف دولار عبر الجمعية لتعزيز معالجة مياه الصرف الصناعي والحد من التلوث”. 

بدورها، ستقدم جمعية الصناعيين دعما ماليا وتقنيا لـ7 شركات ضمن قطاع الأغذية الزراعية من أجل اعتماد حلول تقنية منخفضة التكلفة للحد من مياه الصرف الناتجة من منشآتها لإنتاج المخللات والطحينة والحلاوة وزيت الزيتون. 
وستساهم أيضا جمعية الصناعيين بمبلغ 20 ألف دولار لدعم المبادرة بالاضافة إلى تمويل USAID.

وأقيمت هذه الشراكة سابقا بين USAID وجمعية الصناعيين اللبنانيين، بحسب بيان، “ضمن مشروع لتحفيز 9 مصانع رخام وغرانيت للمحافظة على المياه والحد من التلوث. فإن جمعية الصناعيين ضمن شركاء الوكالة الأميركية للتنمية الدولية مدى الأعوام العشرة الماضية في لبنان في إطار دعم الوكالة لقطاع المياه الذي يزيد على 100 مليون دولار. 

وحضر الاحتفال السفيرة الأميركية دوروثي شيا، مديرة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في لبنان ماري إيلين ديفيت، رئيس جمعية الصناعيين الدكتور فادي الجميل، والمدير العام للجمعية طلال حجازي، ومدير برنامج دعم المجتمع المحلي ريت غوريان، ومسؤولون من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية وممثلون لجمعية الصناعيين وغرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان وعدد من الصناعيين والاعلاميين.

وشكر الدكتور الجميل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية على “شراكتها في دعم قطاعات الصناعة اللبنانية للامتثال للمعاييرالبيئية وقال: “نتطلع لتوسيع نطاق هذه الفوائد وضم صناعات أخرى في قطاع الأغذية الزراعية، والقطاعات الأخرى ضمن الجمعية. كما نأمل من أن نتمكن من رسم خطة رئيسية لا تقتصرعلى مشاريع بيئية، بل تدعم لبنان في حماية هويته والنطاق الجغرافي لمنتجاته التقليدية وتعزيز صادراته إلى الولايات المتحدة. ونتطلع أيضا إلى جذب المستثمرين الأميركيين إلى عالم من الفرص والمشاريع المشتركة مع الصناعيين اللبنانيين”.

وصرحت السفيرة شيا: “هذا التدخل هو جزء من شراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة ولبنان توفر أكثر من 100 مليون دولار للحفاظ على مصادر موثوقة ومستدامة للمياه”. 
وشكرت بالنيابة عن الشعب الأميركي “الشراكة مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بحيث نقوم جميعا بدورنا في الحفاظ على بيئة لبنان والعيش الكريم لمواطنيه”.

ثم أعلن غوريان، “أهداف البرنامج وأسس التعاون مع جمعية الصناعيين”. 

وأدرج حجازي “الشركات التي أبدت رغبتها في تلقي دعم الوكالة الأميركية للتنمية الدولية عبر مشروع “معالجة مياه الصرف الصناعي”، وهي ضمن قطاعات فرعية ثلاث للأغذية الزراعية وهي الطحينة والحلاوة والمخللات وزيت الزيتون.

ويذكر ان “برنامج دعم المجتمع المحلي الذي تموله الوكالة الأميركية للتنمية الدولية برنامج مدته 7 سنوات بقيمة 80 مليون دولار ينفذ مشاريع انماء واستجابات سريعة”. 

وأعلن البرنامج انه “على رغم الأزمة الاقتصادية وتفشي COVID-19 في لبنان، يواصل دعم الشعب اللبناني عبر مجموعة واسعة من الأنشطة التي تعمل على تعزيز الخدمات الأساسية والفرص الاقتصادية للمجتمعات المهمشة في شمال وجنوب لبنان والبقاع”. 
يدعم البرنامج أيضا “تدخلات الاستجابة الطارئة كالدعم في بيروت بعد انفجار 4 آب، وجبل لبنان بعد حرائق الغابات”. 

الخميس 8 نيسان 2021 الوكالة الوطنية للاعلام

ابحث في الدليل

Leave a Comment