هبة بمائة مليون ليرة لمستشفى مشغرة الحكومي

mounet
Like & Share

تسلمت مستشفى مشغرة الحكومي هبة بقيمة مائة مليون ليرة من رجل الاعمال موسى شرف، في حضور شرف ومجلس ادارة المستشفى وشخصيات.

وأوضح شرف “ان هدف هذه المبادرة الاساسي هو دعم المستشفى وأبناء المنطقة من خلال تكاتفنا سويا، خاصة في ظل المعاناة التي يعانيها المواطن في هذا الوقت، والآتي أصعب”.

ووجه شرف رسالة للمغترب اللبناني وخاصة أبناء منطقتي البقاع الغربي وراشيا “أن يبادروا إلى دعم هذا الصرح الطبي الكبير ولو بالقليل، فحاجات المستشفى كبيرة وتتزايد يوما بعد يوم حتى لو اكتملت كل معدات المستشفى ستبقى الحاجة موجودة”. كما دعا وزارة الصحة الى تأمين المعدات اللازمة”.

وقال شرف:”باتت المستشفى مقصدا للقاصي والداني من مختلف المناطق اللبنانية من العاصمة بيروت ومن الجنوب وراشيا وحاصبيا، ووقوفنا إلى جانب المستشفى هو من منطلق أدائنا لتكليفنا الديني والحزبي والإنساني والأخلاقي، فهكذا تربينا وهكذا نشأنا في مدرسة السيد موسى الصدر والرئيس نبيه بري هذا هو نهجنا وهذا طريقنا، وانطلاقا من كل ما تقدم فإني سأقدم لمستشفى مشغرة الحكومي هبة بقيمة مائة مليون ليرة مخصصة لدعم العائلات الفقيرة والمسكينة”.

بدوره رئيس مجلس إدارة المستشفى الدكتور عباس رضا شكر لشرف مبادرته الإنسانية، وقال: “لقد انطلقنا بعشرين سريرا وستة أسرة عناية مخصصة للكورونا، حتى وصل رقم مرضى الكورونا الذين عالجناهم في المستشفى إلى تسعامئة وهو رقم معتد به ونسبة الوفيات لدينا هي الأقل مقارنة بباقي المستشفيات وذلك بحسب دراسات أعدت بهذا الخصوص، وهذا الأمر يعود لتفاني الطاقم الطبي والتمريضي والإداري في المستشفى، وخلال فترة وجيزة منذ الإنطلاق وحتى اليوم أثبتنا حضور المستشفى ورسخنا ثقة المواطن فيها رغم كل الإمكانات المحدودة”.

أضاف رضا:”المستشفى تحتاج إلى دعم خاصة مع الوضع الإقتصادي الموجود، ولهذا أطلقنا صرختنا للاغتراب. وهي تستقبل يوميا مرضى من كل المناطق اللبنانية وهذا دليل على الثقة بأداء المستشفى، ولهذا حجم العمل كبير جدا فدائما هناك امتلاء لكل الأسرة ووصول إلى القدرة الإستيعابية القصوى في المستشفى”.

وعرض رضا بشكل مفصل أمام الحاضرين كيف تم صرف بعض تبرعات الخيرين في شراء لوازم ومعدات ضرورية للمستشفى، وقال:”هذا المستشفى انطلق ولن يعود خطوة إلى الوراء”، لافتا الى “ان القرض الإسلامي وبتوجيه ومتابعة من وزير الصحة العامة سيقوم بتأمين آلة سيتي سكان، وكذلك تجهيز قسم تمييل القلب و4 ماكينات لغسل الكلى وماكينة ديجيتال بانوراميك، كل ذلك خلال فترة ستة أشهر من الآن”.
واعتبر رضا “ان المستشفى الحكومي هو بيت لكل مواطن لبناني يدخل إليه”، شاكرا الطاقم التمريضي والطبي الذي عمل أكثر من طاقته”، مثنيا على مبادرة شرف الإنسانية، داعيا إلى مزيد من الوقوف إلى جانب مستشفى مشغرة الحكومي”.

الاثنين 22 شباط 2021 الوكالة الوطنية للاعلام

mounet

Leave a Comment