اشكال فردي في حي الشراونة طاولت “قذائفه” رصيف قلعة بعلبك!

mounet
Like & Share

وقع شكال فردي في حي الشراونة في بعلبك بين أفراد من عشيرة ج، تطور إلى إطلاق نار وقذائف صاروخية واقتصرت الأضرار على الماديات.

وقد سقطت أجزاء من قذيفة “بي 7” بجوار فريق موقع “منكم ولكم” الإعلامي، على رصيف بجوار قلعة بعلبك الأثرية، وخلفت أضرارا مادية طفيفة بإحدى السيارات المركونة في المحلة.

في السياق، اعتبر المفتي الشيخ عباس زغيب في تصريح، أنه “لمن المؤسف ان يحصل الاشتباك المسلح في بعلبك وإطلاق الرصاص والقذائف الذي يشكل خطرا على أرواح الناس وممتلكاتهم، وقبل قليل سقطت قذيفة في ساحة المطران وهناك كلام عن سقوط إصابات بين أبناء المدينة، وللأسف دون تدخل من الجيش والقوى الأمنية حتى الآن، وإن حصل التدخل فبلا جدوى”.

أضاف: “وعليه فاننا نجدد ما قلناه سابقا ان القانون يفرض بالقوة وليس بالتراضي وبوس اللحى، وإننا نحمل الجيش مسؤولية فرض الأمن لأنه سياج الوطن وحامي سلمه الداخلي والخارجي، وهذا لا يعفي القوى الحزبية الفاعلة من مسؤولياتها أيضا، كما أن من يقولون عن أنفسهم بأنهم “أوادم” قبائل المتقاتلين، عليهم أن يقوموا بدورهم، وألا يشكلوا غطاء للأزعر في قبيلتهم”.

الاثنين 26 تشرين الأول 2020 الوكالة الوطنية للإعلام

mounet

Leave a Comment