قلق المدارس الخاصة في زحلة موضع اهتمام مجلس الأساقفة

Like & Share

بعد القلق على مصير مستقبل الطلاب في مدارس زحلة، دعا مجلس اساقفة زحلة والبقاع، رؤساء ومدراء المدارس الخاصة في زحلة الى اجتماع طارىء عقد في المطرانية المارونية بتاريخ ٢٩ ايلول ٢٠٢٠ بحضور الأساقفة عصام يوحنا درويش، جوزيف معوض، انطونيوس الصوري واعتذر المطران بولس سفر لاسباب خاصة، كما حضر الإجتماع رئيس بلدية زحلة المعلقة وتعنايل المهندس اسعد زغيب، وامين سر المجلس الارشمندريت ايلي بو شعيا.

تمحور النقاش حول مواضيع طالت فتح المدارس مع تحديات جائحة كورونا، وهواجس التعلم عن بعد مع صعوبة تأمين رواتب المعلمين.
وقد ادى هذا النقاش الى اتخاذ التوصيات الآتية:

١- الطلب من السادة الأساقفة الإتصال بمعالي وزير التربية الوطنية لحثّه على عدم تأجيل بدء افتتاح المدارس في ١٢ تشرين الاول ٢٠٢٠ مع تعهد المسؤولين عن المدارس في زحلة باتخاذ التدابير الوقائية اللازمة للحد من تفشي الكورونا وذلك بوضع الكمامات وغسل اليدين والتزام التباعد المطلوب.

٢- ان التعلم عن بعد قد يفيد طلاب المرحلتين الثانوية والمتوسطة ولكن صعوباته تطال طلاب الصفوف الابتدائية وروضات الاطفال مما يؤدي الى عدم تسديد الاقساط وتالياً الى عدم القدرة على تأمين الرواتب المحقة للمعلمين والاداريين.

٣- الطلب من اصحاب المدارس عدم استقبال اي تلميذ لا يحمل افادة مدرسية من مدرسته السابقة بسبب عدم تسديد قسطه المالي السنوي، وهنا نناشد وزارة التربية الوطنية بعدم استقبال تلاميذنا في المدارس الرسمية من دون افادات صادرة عن ادارات مدارسنا كما نناشد تفعيل المجلس التحكيمي التربوي في دائرة زحلة للمدارس الخاصة.

٤- شكر المجتمعون المهندس اسعد زغيب الذي سعى الى تأسيس رابطة مدرسية من ابناء زحلة بدأت بمساعدة اكثر من ٧٤٠ تلميذا وقد اوضح المهندس زغيب بان عدد المساهمين يزداد للسنة القادمة.

٥- انتهى الاجتماع كما بدأ بالصلاة لاجل توفيق مدارس زحلة، رؤساء وإداريين ومعلمين وتلاميذ واهل، طالبين ازالة القلق عن مستقبلهم.

الأربعاء 30 ايلول 2020

Leave a Comment