فاعليات وعشائر الهرمل طالبوا الدولة القيام بواجباتها في حفظ الأمن وملاحقة المخلين فيه

Like & Share

عقدت فاعليات وممثلون عن عشائر وعائلات وقوى حزبية في الهرمل، اجتماعا اليوم، في منزل المختار أبو فادي ناصر الدين، في حضور رئيس اتحاد بلديات الهرمل نصري الهق، رؤساء بلديات القضاء، رئيس رابطة مخاتير الهرمل ومخاتير القضاء، ممثلي أحزاب وقوى وجمعيات.

وتداول المجتمعون، حسب بيان صدر، “بشؤون وشجون المنطقة، خصوصا بما يتعلق بالوضع الأمني والفلتان الحاصل على صعيد إطلاق الرصاص والقذائف بشكل عشوائي في الهرمل، ما تسبب بترويع الآمنين وقتل الأبرياء، وقرر المجتمعون في بيان تلاه نيازي ناصر الدين، تشكيل لجنة دائمة تضم كافة الفاعليات في المجتمع الأهلي لمنطقة الهرمل مهمتها التوعية والضغط على الدولة لتقوم بواجباتها في حفظ الأمن المطلوب منها وملاحقة المخلين بالأمن”.

كما دعا المجتمعون “العقلاء للضغط على الخارجين على الأعراف والتقاليد”، طالبين من “أهالي وفاعليات المنطقة مراجعة السلطة والدولة للقيام بواجباتها في حفظ الأمن في منطقة الهرمل وقضائها”، كذلك طلبوا من “المخلين بالأمن إلى حل خلافاتهم بعيدا عن لغة السلاح”.

الاثنين 7 ايلول 2020 الوكالة الوطنية للإعلام

Leave a Comment