بلدية اليمونة اتخذت إجراءات احترازية بعد ثبوت اصابة في البلدة

Like & Share

بعلبك – أقفلت بلدية اليمونة الطريق المؤدية إلى البلدة من جهة عيناتا – دير الأحمر، ووضعت حاجزا للشرطة البلدية من جهة بلدة دار الواسعة، لحصر الدخول إلى اليمونة بأهاليها، والتأكد من حرارة الوافدين، بعد ثبوت إصابة طفل في البلدة بالفيروس.

وأصدر رئيس البلدية طلال شريف قرارا قضى ب”إلغاء الأعراس والتجمعات في مجالس العزاء، وإقفال المقاهي والمطاعم والمنتزهات حتى إشعار آخر، وتحديد السماح للمحلات بفتح أبوابها لغاية الساعة 8 مساء، مع إلزامها بإجراءات التعقيم يومياً قبل إقفالها”.

وطلب من المغتربين من أبناء البلدة “حجر أنفسهم لمدة 72 ساعة، وإبراز نتيجة فحص ال PCR في بلد الاغتراب ونتيجة الفحص الذي تجريه وزارة الصحة العامة على المطار”.

الخميس 23 تموز 2020 الوكالة الوطنية للإعلام

ابحث في الدليل

Leave a Comment