مجلس اساقفة زحلة والبقاع درس مشكلة اقفال المدارس الخاصة لا سيما سيدة لورد في زحلة

Like & Share

عقد مجلس اساقفة زحلة والبقاع اجتماعه الدوري في مطرانية زحلة المارونية بحضور السادة الاساقفة عصام يوحنا درويش ، جوزيف معوّض ، انطونيوس الصوري، بولس سفر و أمين سر المجلس الأرشمندريت ايلي بو شعيا بحضور الاخت سلوى حايك ممثلة ادارة مدرسة سيدة لورد – البربارة وممثلين عن افراد الهيئة التعليمية في المدرسة.
وبعد التداول بوضع مدرسة البربارة ، صدر البيان الآتي:

١- اطّلع المجتمعون على مشكلة اقفال المدارس الخاصة في لبنان وخصوصا مشكلة اقفال مدرسة سيدة لورد – البربارة ، الناتجة عن الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان اقتصاديا وماليا وكورونياً.

٢- توجهت انظار المجتمعين الى بداية الحلول للمدارس الخاصة المجانية ، من خلال تسديد ما يتوجب على الدولة من استحقاقات مالية متراكمة منذ ست سنوات للمدارس الخاصة المجانية

٣- تدارس الاساقفة اقتراحات متعددة طُرحت فيها مشاريع حلول لمدرسة البربارة – زحلة ، ستتم متابعتها للوصول الى الخواتيم المرجوة، على امل المحافظة على رسالة المدرسة التربوية والدينية في زحلة والجوار

٤- في نهاية الاجتماع بحث الاساقفة امورا كنسيّة لخير رعاياهم في زحلة والبقاع.

ابحث في الدليل

Leave a Comment