وفاة الفنان التشكيلي البقاعي مصطفى العطار

Like & Share

غيب الموت صباح اليوم الفنان التشكيلي والقاص المهندس مصطفى محمد نجيب العطار.

الفنان العطار من مواليد بلدة شعت البقاعية، درس في معهد البوليتكنيك البيلاروسي، وحصل على درجة الماجستر في الهندسة المعمارية بدرجة جيد العام 1986.

والتزاما بالمبادئ والقيم التي حملها بصدق، أسس جمعية “أطفال بلا حدود”، حيث كان لها الدور النضالي البارز في الدفاع عن قضايا الطفل وحقوقه.

وعلى المستوى الفني، أقيمت له عدة معارض فردية بين العام 1990 و 1997 في عدة مراكز ثقافية وأثرية عريقة؛ منها صالة المركز الثقافي الروسي في بيروت، معبد باخوس في هياكل بعلبك، المكتبة الوطنية في بعقلين، كما إنه أعد برامج منوعة ل “إذاعة لبنان”. وشارك في معارض جماعية في مناطق لبنانية ومدن عربية وعواصم عالمية عدة.

أما على مستوى الرواية، فقد نشر روايته الأولى بعنوان “الفارس اللبناني”، والتي كان لها دور هام في تعزيز مستوى الرواية اللبنانية والعربية، إضافة الى مجموعة من الروايات التي رحل عنها وتركها قابعة على رفوف المنزل.

وبذلك فقد البقاع ولبنان فنانا تشكيليا وقاصا مرموقا أسهم برفع مستوى الفن اللبناني الى المستوى العربي والعالمي من خلال المعارض التي أقامها.

وللراحل معرض في القاعة الزجاجية لوزارة السياحة، واكثر من برنامج أعده ل”إذاعة لبنان”.

الجمعة 17 نيسان 2020 الوكالة الوطنية للإعلام

ابحث في الدليل

Leave a Comment