بروفسور جلوس لموقعنا: هذه اسباب انخفاض اعداد المرضى في العناية الفائقة للمرة الاولى في ايطاليا

Like & Share

Bekaa.com

ناقص ٧٤ هو انخفاض عدد المرضى في العناية الفائقة في مستشفيات إيطاليا، كما ظهر للمرة الأولى اليوم في بيانات الدفاع المدني، الذي يعلن الارقام الرسمية حول الكورونا كل يوم في ايطاليا رغم انه عدد زهيد نسبة الى إجمالي المرضى في العناية الفائقة كما العدد الإجمالي للمرضى في ايطاليا و الذي تجاوز 125,000 اصابة.

في اتصال مع البروفسور حسين جلوس من مستشفى بافيا الجامعي في شمال ايطاليا للوقوف على أسباب هذا الانخفاض قال لنا:

“لا شك ان هناك أسبابا وجيهة لذلك ومنها:

اولا، يبدو ان البروتوكولات العلاجية التي تستعمل اليوم في ايطاليا، وخصوصا للمرضى الذين تصنف حالاتهم بالخطرة في العناية الفائقة، كحقن البلازما، بدأت تعطي ثمارها وتترجم بإمكانية فصل المرضى عن ماكينات التنفس الإصطناعي.

ثانيا، تسجيل إنخفاض في اعداد الاصابات الجديدة يمكن ان يخفف ايضا اعداد المرضى الذين كان يمكن ان ينتهي بهم المطاف في العناية.

ثالثا، إن انخفاض الاعداد الجديدة نسبة الى الفترة السابقة حيث لم يكن بالإمكان مواجهة جحافل المرضى وتخصيص الوقت الكافي ومعالجتهم على وجه السرعة، قد يسمح الآن للجسمين الطبي والتمريضي إيلاء المصابين وقتا اكبر للإلمام بحالاتهم و امكانية معلاجتهم بشكل افضل.

رابعا واخيرا، يجب ان لا ننسى اهمية وفعالية التدابير الإحترازية التي فرضتها الحكومة وسهرت على تنفيذها بحذافيرها، والتي ساهمت بشكل كبير وفعال في حماية الاشخاص الاكثر عرضة للإصابة وخطر الموت، وخصوصا المسنين والمصابين بأمراض مزمنة، فتم تطبيق هذه التدابير بحذافيرها تجنبا لإدخال هذه الفئات باعداد اكبر الى العناية الفائقة. هذا طبعا ساعد على حمايتهم وعلى تخفيض الإصابات التي تتطلب الإنعاش.”

السبت 4 نيسان 2020 Bekaa.com

Leave a Comment