اعتصام وإشكال أمام أوجيرو في بعلبك

Like & Share

واصل شبان وشابات من “حراك بعلبك” وقفتهم الاحتجاجية لليوم الثالث على التوالي أمام مصرف لبنان فرع بعلبك، ومنع الموظفين من الدخول الى عملهم بعد إقفال الباب الخارجي للمبنى بسد بشري احتجاجاً على السياسة المالية المتبعة، رافعين شعارات مطالبة برحيل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة. ورفع عند المدخل الرئيسي للمصرف لافتة كتب عليها “مقفل بأمر من الثورة”. وصدحت الأغاني الوطنية وسط إجراءات أمنية اتخذها الجيش.

وتجمع المتظاهرون أمام مبنى “أوجيرو” في بعلبك، مطالبين بمحاسبة الفاسدين ودعوا الموظفين والعمال إلى “مغادرة المبنى وإقفال الأبواب”، فيما منع الجيش دخول المحتجين الى داخل المبنى الامر الذي ادى الى تدافع بين الطرفين. 

الأربعاء 15 كانون الثاني 2020 موقع النهار

ابحث في الدليل

Leave a Comment