فوز ملحم خلف نقيبا للمحامين في بيروت على وقع هتافات الثورة

mounet
Like & Share

أعلن نقيب المحامين المنتهية ولايته اندريه الشدياق فوز المرشح المستقل ملحم خلف برئاسة نقابة المحامين في بيروت بحصوله على 2341 صوتا. وجاء المرشح المنافس ناضر كاسبار ثانيا ب 1543  صوت بالرغم من دعم كافة الأحزاب له ما عدا حزب الكتائب الذي انفرد بدعم ملحم خلف.

وفور إعلان فوز خلف اشتعلت القاعة بهتافات الثورة والتصفيق واعتبر المحامون المبتهجون ان الثورة انتصرت على تحالف احزاب السلطة واعتبروا ذلك النصر الثاني للثورة بعد فرض استقالة الحكومة. وحيا النقيب الجديد للمحامين ملحم خلف بعد انتخابه “عشاق الديموقراطية التي تتحلى بها النقابة، ونأمل بأن يكون مشهد العرس الذي عشناه اليوم ممتدا على الوطن بكامله، وبأن تدخل الديموقراطية لتجديد المؤسسات التي نريدها حصنا منيعا لتكون حماية للوطن والمواطن كما هي نقابة المحامين”.

وشدد على أن “نقابة المحامين منذ مئة عام، كانت ولا تزال الحصن الاول للحريات”.

وكانت جرت صباحا انتخابات العضوية لمجلس النقابة وفاز كل من المحامين المرشحين:
ملحم خلف 2062 صوتا، بيار حنا 1703 أصوات، سعد الدين الخطيب 1699 صوتا، ناصر كسبار 1681 صوتا، ابراهيم مسلم عضوا خامسا ويبقى لسنة واحدة تنتهي في 15 تشرين الثاني 2020 1480 صوتا، عزيز طربيه عضوا رديفا 1286 صوتا.

وعاد المحامي بيار حنا وأعلن انسحابه من المنافسة على مركز نقيب المحامين لصالح زميله المحامي ناضر كسبار، وتوجه بالشكر لجميع الذين منحوه ثقتهم، طالبا منهم التصويت للمحامي كسبار، على أن يحتفظ حنا بمركز عضو في مجلس النقابة.

الأحد 17 تشرين الثاني 2019

mounet

Leave a Comment