ضاهر: بإمكاننا التصدي للازمة الا اذا كان الهدف عقدا سياسيا واجتماعيا جديدا يلي الانهيار

Like & Share

غرد النائب ميشال ضاهر عبر صفحته على تويتر كاتبا: وصلت الأزمة ونعيش تداعيات وصولها بالبنزين والخبز وغدًا بامور أخرى لا شك ان الأزمة متشعبة سياسيا واقتصاديا والشعب هو من يدفع الثمن ورغم صعوبتها ما زال بإمكاننا التصدي لها الا اذا كان الهدف ضرب النظام السياسي والمالي والذهاب الى عقد سياسي واجتماعي جديد يلي الانهيار والفوضى الحتمية

مساحة إعلانية
لإعلاناتكم على الموقع (+961) 70 976857

Leave a Comment