خليل الهراوي يسأل عن الأسواق الموعودة للصادرات الزراعية

Like & Share

اكد الوزير والنائب السابق خليل الهراوي ان “تصحيح واقع ميزان المدفوعات هو مدخل أساسي للمحافظة على الاستقرار النقدي، ومن أبرز عوامل تحويله من عاجز الى فائض هو زيادة صادرات الانتاج الزراعي الذي يبقى بحاجة الى عمل وزارتي الاقتصاد والزراعة لتامين اسواق جديدة عبر اتفاقات توقع مع دول صديقة هي أصلا مستوردة للمنتوجات الزراعية، كما العمل ايضا على تخفيض الرسوم التي تدفعها الشاحنات اللبنانية في طريقها الى الأسواق الخليجية”. 

وسأل الهراوي: “لماذا لم يتحقق اي شيء في هذا القبيل مع ان الوعود كانت كثيرة، مع العلم ان 35 في المئة من القوى العاملة اللبنانية تؤمن معيشتها من القطاع الزراعي، لذلك استنهاضه هو واجب وطني”. 

السبت 24 آب 2019 الوكالة الوطنية للإعلام

مساحة إعلانية
لإعلاناتكم على الموقع (+961) 70 976857

Leave a Comment