فوز رشيد شمعون بجائزة سيلينونت الدولية للهندسة المعمارية في ايطاليا

mounet
Like & Share

حاز الاستاذ في كلية العمارة والتصميم في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) الدكتور رشيد شمعون والذي يشغل أيضا منصب مدير “مؤسسة LAU – قرداحي” ويتولى رئاسة “اتحاد الطريق الفينيقي” La Rotta dei Fenici على جائزة سيلينونت Selinunte Sicily الدولية للهندسة المعمارية والتصميم.

وتقاسم شمعون الجائزة مع زميله في اللجنة العلمية للطريق الفينيقي الدكتور اسامة حمدان خلال مشاركتهما في أعمال الدورة التاسعة من المؤتمر الدولي ل “ملتقى المهندسين المعماريين”، الذي تنظمه الجمعية الإيطالية للهندسة المعمارية AIAC سنويا بالتعاون مع جمعيات ايطالية عدة معنية بالهندسة المعمارية والتصميم، وعقد المؤتمر هذه السنة في المنتزه الاثري لمدينة سيلينونت الايطالية تحت عنوان “العمارة والمناظر الطبيعية المتوسطية”.

وتندرج مشاركة “مؤسسة LAU – قرداحي” ضمن أطر التعاون التي أطلق آفاقها الدكتور رشيد شمعون انطلاقا من مسؤولياته في رئاسة مسار “طريق الفينيقيين”، الذي يهتم في جانب من أنشطته بتنظيم اللقاءات الاكاديمية المدرسية والجامعية المتخصصة المعنية بقطاع الهندسة المعمارية.

وناقش المئات من المهندسين المعماريين من إيطاليا وأوروبا وحوض المتوسط وعلى امتداد ثلاثة أيام ملفات متصلة بالعمارة والمناظر الطبيعية المتوسطية، وخصوصا مسألة “أزمة العمارة وهل هي أزمة أفكار؟”.

كما وناقش المؤتمرون انطلاقا من النموذج الايطالي أشكال التدهور في هذا القطاع وكيفية العمل لإتخاذ إجراءات حاسمة لمقاربة ملفات التنمية، وتفعيل التحولات الحضرية والأنشطة الاقتصادية المبتكرة والأصول المكانية البديلة واهمية تنشيط التجارب وقوانين البناء واشكالياتها.

وقال الدكتور شمعون انه تشرف بتمثيل “طريق الفينيقيين” خلال المؤتمر حيث عمل جاهدا على تقديم طرح مختلف انطلاقا من تجربته الغنية في هذا القطاع. كما وعمل على تعزيز التفاعل مع مجموعة متميزة من العلماء المحترفين في جمعية الهندسة المعمارية الإيطالية من خلال النقاشات العميقة والحوارات العلمية، ما ترك اثرا طيبا واشاع اجواء ايجابية.

وأشار الى ان من بين الأفكار والمبادرات المختلفة التي ناقشها، كان إنشاء لجنة جديدة تكون مسؤولة عن تعزيز الاقتصاد الثقافي والحضري لمدن ميناء الفينيقيين لجميع البلدان الأعضاء على امتداد المدن والبلدان الأعضاء حاضرا ومستقبلا، وذلك تحت عنوان: “التجديد الحضري والاقتصادي لمدن ميناء الفينيقيين” حيث سيتم العمل ومن خلال المهام التي ستضطلع بها اللجنة.

وشدد شمعون على أهمية العمل على إشراك جميع الجامعات والمدارس في مجالات السياحة والاقتصاد والهندسة المعمارية والتصميم الحضاري. 

الثلاثاء 30 تموز 2019

mounet

Leave a Comment