افتتاح “مغر الطحين” الأثري في بعلبك بعد إهمال مزمن

Like & Share

احتفلت مدينة بعلبك بالأمس بإفتتاح موقع مغر الطحين الأثري وسط المدينة على أطراف حي الشراونة بعد انتهاء أعمال تأهيله وترميمه، والذي نفذه برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (un_habitat) بالتعاون مع “الجمعية اللبنانية للتعايش والإنماء” وبلدية بعلبك وبتمويل من “الوكالة الإيطالية للتنمية والتعاون”، بإشراف المديرية العامة للآثار.

حضر الاحتفال، الذي افتُتح بالنشيدين اللبناني والإيطالي، حشدٌ كبير من أهالي المنطقة وفعالياتها ومثل وزير الثقافة المدير العام للآثار سركيس الخوري. وكانت كلمات لممثلين عن الأطراف الشريكة بتنفيذ المشروع شرحت مراحل العمل وشكرت الأهالي على تعاونهم وحماسهم لإنجاحه.

الإنجاز الكبير كشف عن موقع أثري يعود الى آلاف السنوات استُخدم كمقلع روماني وقد يكون قد أعيد استخدامه في نهاية الفترة الرومانية كمدافن كهفية نُحتت في الصخر.

أطلق عليه أهل المنطقة تاريخياً هذا الاسم نظراً لطبيعة صخوره الكلسية الهشّة التي تشبه دقيق القمح أي “الطحين” عند تفتتها.

يحتوي الموقع على عشرات المغاور والكهوف المستطيلة والمربعة والدائرية المتداخلة في ما بينها بسراديب محفورة في الصخر ضمن أنفاق صغيرة ومداخل هندسية تعود الى تلك الحقبة.
كما يحتوي على مدافن تعود للفترة الرومانية، “الأركسوليا” وهي أقواس منحوتة في الصخر ضمن نواويس صخرية أو توابيت.

يبعد “مغر الطحين” عن موقع هياكل بعلبك حوالي الكيلومترين، وتتحدث الروايات عن ارتباطه بها وبمقلع الكيال الصخري الأثري، وهو اليوم مطمرٌ للنفايات!، بأنفاق وسراديب. وإحدى النظريات تتحدّث عن استخدام الرومان للمغر كموقع استراحة للعمال الذين شيدوا المعابد القريبة، وقد يكون قد استخدم كمدفن لهؤلاء في مراحل تالية.

يٌذكر أن الموقع كان لفترة طويلة مهمَلاً تماما وملوثاً بالكامل، تنبعث منه الروائح الكريهة جراء أقنية الصرف الصحي والنفايات التي تم تحويلها إليه منذ عقود. وبعد التأهيل الذي تضمّن تنظيفا كاملا وإضاءة مميزة لكهوفه، ومنشآت حديدية أنيقة لسلامة الزوار، أضحى اليوم وكأنه واحة وسط حيّ شعبي مكتظ بالسكن العشوائي والفوضى.

الأحياء المحيطة بالموقع وبالرغم من جهود “الجمعية اللبنانية للتعايش والإنماء” الكبيرة الواضحة لتحسينها، ما زالت بحاجة الى الكثير من الاهتمام من مختلف أجهزة الدولة وإداراتها. فالموقع يحتاج، لكي يُدرج فعلياً في قائمة المواقع الأثرية في بعلبك، أقله الى ممرات سياحية تربطه بها، والى خطة نهوض سياحية شاملة للمدينة بأكملها طال انتظارها.

الاثنين 15 تموز 2019 خاص BEKAA.COM

مساحة إعلانية
لإعلاناتكم على الموقع (+961) 70 976857

Leave a Comment