الراعي استقبل وفداً من الوكالة الفاتيكانية للحج: لبنان وجهة للسياحة الدينية

mounet
Like & Share

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بعد ظهر اليوم، في الصرح البطريركي ببكركي، وفد الوكالة الفاتيكانية للحج الديني Opera Romana Pellegrinaggi والوفد الإعلامي المرافق، الذي يمثل نحو 17 وسيلة اعلامية فاتيكانية وايطالية، بحضور مسؤولين كنسيين من الفاتيكان والأب خليل علوان والسفير خليل كرم.

ولفت متحدث باسم الوفد الى ان “هذه الزيارة للبنان تأتي بعد انقطاع قسري بسبب الحرب”، وقال: “أردنا استئناف زيارات الحج للبنان هذه الارض المقدسة، كوجهة للسياحة الدينية، نظرا للتاريخ العريق الذي تحتضنه. واليوم، نزور هذا الصرح الديني المقدس لنستمع الى كلام رأس الكنيسة المارونية حول عدد من المواضيع المتعلقة بلبنان”.

الراعي
ورحب الراعي بالوفد متمنيا له “زيارة موفقة للبنان”، مذكرا بـ”زيارات للبابوين القديسين البابا يوحنا الثالث والعشرين والبابا يوحنا بولس الثاني لهذا البلد الذي وصفه ببلد الرسالة”.

كما نوه بـ”الوثيقة التاريخية التي وقعها قداسة البابا فرنسيس وشيخ الأزهر في مؤتمر الأخوة الإنساني في أبو ظبي”، لافتا الى “قرار قداسته العظيم بإدراج لبنان على خريطة السياحة الدينية”.

وعرض لـ”المراحل العصيبة التي مر بها لبنان، وتمكن بعدها كطائر الفينيق من العودة مجددا إلى الحياة”، مركزا على “النموذج الفريد الذي يتمتع به هذا البلد، وهو نموذج العيش المشترك بين المسيحيين والمسلمين واحترام الديانات وحرية الرأي والتعبير”.

كما تحدث عن “قيمة لبنان ودوره ورسالته في منطقة الشرق الأوسط وأهمية الحضور المسيحي في هذه المنطقة لأن المسيحيين هم أصيلون فيها. ولقد بنوا مع المسلمين حضارة مشتركة أدخلوا اليها الإعتدال والثقافة والتطور على كل المستويات”.

الخميس 21 آذار 2019

mounet

Leave a Comment